أضرار تشقير الحواجب

  • القسم : صحتك و لياقتك
  • تاريخ النشر : 3 فبراير، 2016
  • عدد المشاهدات: 0
  • الكاتب : admin

تقشير الحواجب

يعد شكل الحواجب مهماً ولافتاً لجمال المرأة وحضورها، لذلك تحرص على ترتيبهم بشكلٍ دائم؛ للحفاظ على شكلٍ جميلٍ؛ حيث تلجأ لعدة طرقٍ لإبراز جمال الحواجب؛ وبالتالي تحقيق جمال أكبر للعينين، ومن هذه الطرق تقشير الحواجب كطريقة من طرق تجميل الحواجب؛ حيث ‘نّه سيتم توضيح هذه الطريقة، وتوضيح أضرارها فيما يأتي.

أضرار تقشير الحواجب

  • المادة التي تستخدم للتقشير هي مادة كيميائية، تكثّف نموَّ الشعر على الحاجب وتزيد من سماكة الشعرة.
  • المادة الكيميائ€ية الموجودة في مادة التقشير، تعد مصدراً ضاراً للصحة، وللجلد المحيط بالعين؛ إذا تجاوز الوقت المطلوب.
  • تؤثر المادة الكيميائية على صحة الجنين؛ حيث إنها تسبب التشوهات الخلقية؛ لذلك يجب الامتناع عن استخدام هذه المواد أثناء فترة الحمل.
  • تضعف هذه الأصباغ المنطقة المحيطة بالعين؛ لأن هذه المنطقة شديدة الحساسية، وخاصةً للمواد الكيميائية.
  • التسبب في الحساسية حول محيط العين؛ لأن الجلد في هذه المنطقة هو الأكثر حساسية عن غيره.
  • احمرار المنطقة وتهيج البشرة.
  • التسبب بأمراض أخرى قد تؤدي لحدوث مشاكل مختلفة احياناً؛ حيث يكون الشعر متصلاً بالأوعية الدموية المحيطة بالعين، فمن الممكن التسبب بحدوث نزيف أو تجمد للدم في هذه الأوعية.
  • تحتوي هذه الأصباغ على أنواع معينة من المواد الكيميائية؛ التي تتسبب بحدوث مرض السرطان؛ أهمها مادة بارافينيلين.

طريقة تشقير الحواجب

  • اختيار صبغة معروفة، أو سابقة الاستعمال؛ ويجب أن تكون أفتح من لون الشعر بدرجة أو درجتين.
  • تنظيف الوجه جيداً من المكياج أو أي كريمات أخرى.
  • قراءة إرشادات الاستعمال جيداً قبل البدء باستخدام الصبغة.
  • وضع مادة عازلة على الجلد حتى لا يتأثر من الصبغة، مثل الفازلين.
  • تخطيط الحاجب بالصبغة، مع تعبئة الفراغات الموجودة.
  • ترك الصبغة حتى يكتسب الحاجب اللون المطلوب، ثم إزالة الصبغة عنها بغسل الوجه بالماء.
  • استخدام مادة التقشير بخلطها مع الأوكسجين، ثم وضعها بالطريقة السابقة نفسها، ومن ثم استخدام المثبت ليدوم اللون مدة أطول.

نصائح قبل القيام بتشقير الحواجب

  • قبل القيام بعملية التقشير؛ يجب إجراء اختبار للصبغة؛ حتى لا تعمل على تحسس الجلد؛ وذلك من خلال اختبارها على جزء صغير في مكان آخر، مثل معصم اليد.
  • اتباع الإرشادات المكتوبة على عبوة الصبغة قبل الاستخدام.
  • استشارة الطبيب؛ حتى يساعدك في معرفة المخاطر، والأضرار الناجمة عن استخدام هذه الأصباغ.
  • الابتعاد عن استخدام مثل هذه الأصباغ في فترتيْ الحمل والرضاعة؛ لأنها تحتوي على مواد كيميائية تضرّ بالصحة للجنين والأطفال.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان