ألم المبايض

  • القسم : أمراض وعلاجات
  • تاريخ النشر : 16 يناير، 2019
  • عدد المشاهدات: 0
  • الكاتب : admin

ألم المبايض

تعتبر المبايض الجزء المسؤول عن إنتاج وإطلاق البويضات اللازمة لحدوث عملية الإخصاب، حيث تقع هذه المبايض على جانبي الحوض لدى المرأة، وتجدر الإشارة إلى أنّ الأسباب الشائعة لألم المبايض الذي تشعر به المرأة في أسفل البطن، أو الحوض، أو أسفل الظهر ترتبط بعملية الإباضة والطمث.[١]

أسباب ألم المبايض

من الأسباب الشائعة لحدوث ألم المبايض ما يأتي:[٢]

  • الإباضة: قد تعاني بعض النساء من الانزعاج الشديد وعدم الراحة عند حدوث الإباضة، والتي تعرّف على أنّها عملية إطلاق البويضة من المبيض، والتي عادةً ما تحدث في اليوم 14 من الدورة الشهرية أو حوله، حيث تشعر المرأة بألم في أحد الجانبين أو كلاهما، ويستمر هذا الألم لبضع دقائق أو لعدة ساعات، وقد يرافقه حدوث النزيف، أو الغثيان، أو زيادة الإفرازات المهبلية.
  • أكياس المبايض: (بالإنجليزية: Ovarian cysts)، وهي أكياس مملوءة بالسائل، تتشكل على سطح المبيض، لا تسبب أية أعراض غالباً، إلا أنّ الأكياس الكبيرة منها أو التي تتعرّض للتمزق تسبب بعض الأعراض، مثل: الألم، والانتفاخ، والشعور بالامتلاء.
  • مرض التهاب الحوض: (بالإنجليزية: Pelvic inflammatory disease)، وهي عدوى تحدث غالباً بسبب البكتيريا المنقولة جنسياً، إذ تنتشر لتؤثر في كل من الرحم، وقناتي فالوب، والمبايض، وقد تحدث هذه العدوى بعد الولادة، والإجهاض.

زيارة الطبيب

في الحقيقة يُنصح بزيارة الطبيب في أقرب وقت ممكن في حال المعاناة بشكلٍ مفاجئ من ألم المبايض المصحوب بأعراض العدوى، مثل: الحمّى، والنزيف، والتقيؤ، كما تنصح المرأة بزيارة الطبيب حتى وإن كان الألم لا يؤثر في ممارستها لأنشطتها اليومية، إذ إنّ بعض الحالات مثل: مرض التهاب الحوض قد تؤدي إلى الإصابة بالعقم إذا تركت دون علاج.[٣]

علاج ألم المبايض

يحتاج الطبيب إلى معرفة سبب ألم المبايض لوضع خطة العلاج المناسبة، ومن طرق العلاج المستخدمة نذكر ما يأتي:[١]

  • تغيير نمط الحياة: والذي يتضمن ممارسة التمارين الرياضية، والحصول على النوم الكافي، واستخدام قربة الماء الدافئة، وذلك في حال كان ألم المبايض مرتبطاً بالدورة الشهرية.
  • الأدوية: يتم وصفها اعتماداً على تشخيص المسبب.
  • العمليات الجراحية: يُلجأ إلى الإجراء الجراحي في بعض الحالات الطارئة، مثل: التواء المبايض أو الحمل خارج الرحم.

المراجع

  1. ^ أ ب Lisa Fayed(15-12-2018), “Causes of Ovary Pain and Treatment Options”، www.verywellhealth.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.
  2. Nicole Galan (23-12-2017), “Causes and treatment of ovary pain”، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.
  3. Ashley Marcin (20-06-2017), “What’s Causing My Ovary Pain?”، www.healthline.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان