طريقة صناعة خل العنب

العنب

يعتبر العنب من الفواكه الصيفية المتسلقة التي تنمو إذا توفرت لها البيئة المناسبة، من حيث درجة الحرارة، والتربة، والسماد، خاصة في المناخ المعتدل، ويستفاد من ثمره وأوراقه، كما يتوفر في الأسواق بعدة أنواع هي العنب الأخضر، والعنب الأحمر، والعنب الأسود، ويختلف من حيث الأحجام فهناك صغير الحجم خالي البذور، ويتميز العنب باحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات، والمعادن، ومركبات مضادات للأكسدة، ويمكن تصنيعه بالكثير من الأشكال الزبيب، والنبيذ، والعصير، والخل، وسنذكر في هذا المقال كيفية تصنيع خل العنب في المنزل بطريقة سهلة.

صناعة خل العنب

المكوّنات

  • كمية من العنب الطازج.
  • أوعية زجاجية نظيفة ومعقمة.
  • قطعة من الشاش النظيف.

طريقة التحضير

  • نغسل عناقيد العنب بشكل جيد، وأكثر من مرة من أجل التخلص من الأوساخ، والجراثيم، ونتركها جانباُ من أجل أن تجف جيداً.
  • نضع عناقيد العنب في وعاء زجاجي، ونتأكد من عدم وجود أي سوائل في الوعاء أو على عناقيد العنب.
  • نحضر قطعة من الشاش النظيف، أو قطعة من القماش، ونضعها على فوهة الوعاء، ونغلقها لمدة تتراوح تقريباً إلى 60 يوماً، وفي هذه الفترة لا نفتح الوعاء من أجل أن تتحلل حبات العنب.
  • نفتح الوعاء وسنلاحظ أنّ كمية العنب تقلصت، ثمّ نصفيه بقطعة من الشاش النظيف، وينتج لدينا كمية من خل العنب النقي، ولا يحتوي على أي مواد كيماوية، ويمكن وضعه في زجاجات معقمة، والاحتفاظ به في مكان بارد ويكون جاهزاً للاستعمال.

ملاحظة: يمكننا تحضير خل العنب بكميات قليلة عن طريق هرس حبات العنب في الخلاط الكهربائي، ووضعه في برطمان زجاجي، ونتركه مغلق لمدة 45 يوماً ثمّ يصبح جاهزاً للاستعمال.

فوائد خل العنب

  • يضفي نكهة رائعة على السلطات والأطعمة المختلفة.
  • يساعد على حرق دهون الجسم، وتخسيس الوزن، خاصة منطقة الأرداف، والبطن، ويقلل الشهية مما يجعله مفيداً للأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية.
  • يعالج التهاب المفاصل، والأوعية الدموية؛ وذلك لاحتوائه على نسبة من مضادات الأكسدة.
  • يساعد على التخلص من دوالي الساقين.
  • يحافظ على صحة البشرة، ويعيد ترميم الأنسجة التالفة بتدليك البشرة بالقليل من خل العنب، وتركه لمدة ثلاث دقائق، ثمّ غسله بالماء الفاتر، وتكرار هذه العملية مرتين في الأسبوع.
  • يساعد على التهاب اللوزتين، والحلق، ونزلات البرد.
  • يفيد في تفتيح البشرة عن طريق تمرير قطعة من القطن المبللة بخل العنب، مع القليل من زيت الجوجوبا، مما يحفز إنتاج الكولاجين في البشرة.
  • يمتص خل العنب المعادن، والأملاح المفيدة، والكالسيوم من الطعام، ويمد الجسم بها.
  • يساعد على تحسين عملية الهضم لاحتوائه على حمض الخليك الذي يبطئ امتصاص الكربوهيدرات السكرية في الجسم، وبالتالي يقلل نسبة السكر في الدم.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان