فوائد أوراق اللبلاب

علاج التهاب الشعب الهوائية

أظهرت العديد من الأبحاث والدراسات أنّ تناول شراب السعال الذي يحتوي على مُستخلص أوراق اللبلاب، أو قطراتٍ من مُستخلص أوراق اللبلاب عن طريق الفم خلال فترة 1-3 أسابيعٍ قد يساهم في تحسين وظائف الرئة لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1-15 سنة، كما أنّه يُخفّف من أعراض التهاب الشُعب الهوائية المتكرر لدى البالغين، ومن الجدير بالذكر أنّه لا تزال هناك الحاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث لدراسة تأثيره.[١]

علاج التهاب المفاصل

أظهرت إحدى الدراسات التي أُجريت على فئران المختبر المُصابة بالتهاب المفاصل الذين زُوِّدوا بمُستخلص أوراق اللبلاب مدّة 7 أيام، وقد نتج عن ذلك انخفاض التهاب المفاصل وتورُّمها، ولذلك قد يكون مُستخلص أوراق اللبلاب علاجاً فعّالاً للأشخاص المُصابين بالتهاب المفاصل، ويجدر الذكر أنّ ترك الالتهاب دون علاجٍ قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان، بالإضافة إلى أنّه يُعدّ علاجاً غير مُكلف، وعلى الرغم من ذلك فلا بدّ من إجراء المزيد من الأبحاث لتأكيد فعاليته.[٢]

مُضاد للأكسدة والالتهابات

تحتوي أوراق اللبلاب على مركبٍ يُسمّى (بالإنجليزيّة: Triterpenoid saponins)، بالإضافة إلى مركبات الفلافونويد (بالإنجليزيّة: flavonoids)، وتُعدّ هذه المركباتُ المكوّناتِ الأساسية لهذا النبات، فهي تساهم في تحسين الامتصاص في الأمعاء، إضافةً إلى أنّها تمتلك خصائص مضادّةً للبكتيريا، ممّا يساهم في التخلُّص من سموم الجسم، وتقوية الأوعية الدموية، وتثبيط إطلاق الهستامين في الجسم، وتعديل الإنزيمات لمُساعدة الجسم.[٢]

علاج الربو القصبي

أُجريت العديد من التجارب على الأطفال لدراسة فعاليّة مُستخلص أوراق اللبلاب في علاج التهاب الشعب الهوائيّة المُزمن، وكان مُستخلص أوراق اللبلاب ذا فعاليةٍ كبيرة، وبذلك يمكن القول إنّه قد يساهم في تحسين وظائف الجهاز التنفسيّ لدى الأطفال المُصابين بالربو القصبي المُزمن، وعلى الرغم من ذلك فلا بُدّ من إجراء المزيد من الأبحاث لدراسة فعاليّته وتأثيره على المدى البعيد.[٣]

المراجع

  1. “ENGLISH IVY”, www.webmd.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Rena Goldman (31-10-2016), “Everything You Want to Know About English Ivies”، www.healthline.com, Retrieved 07-05-2019. Edited.
  3. Hofmann D, Hecker M, Völp A (10-03-2003), “Efficacy of dry extract of ivy leaves in children with bronchial asthma–a review of randomized controlled trials”، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 07-05-2019. Edited.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان