فوائد الحمص لمرضى السكري

  • القسم : أمراض وعلاجات
  • تاريخ النشر : 20 مايو، 2017
  • عدد المشاهدات: 0
  • الكاتب : admin

مرضى السكري

يعاني مرضى السكري من صعوبة في تناول بعض أنواع الأطعمة لما لها من تأثير سلبي وملحوظ على صحتهم ونشاطهم وخاصةً الأطعمة الغنية بالسكريات مثل الحلوى وبعض أنواع الفاكهة، الأمر الذي يضعهم في حيرة من أمرهم ويجعلهم يقفون ساكنين أمام موائد الطعام الشهية متسائلين إن كانت مناسبة لوضعهم الصحي أم لا، ولكنّ بعض أنواع الأطعمة ليست مناسبةً لهم فحسب بل مفيدة كذلك، ومن هذه الأطعمة حبوب الحمص، فحبوب الحمص وفقاً لدراسات أجريت من قبل الجمعية الأميركية لمرض السكري لها فوائد عديدة بل وتعد كذلك الغذاء المناسب تماماً لمرضى السكري.

فوائد الحمص لمرضى السكري

لحبوب الحمص فوائد متعددة لكل أنواع الناس، ومرضى السكري يحظون بفوائد خاصة بهم بسبب غناه بالمغذيات والفيتامينات التي تقوي الجسم وتمنحه الطاقة من دون إضافة سعرات حرارية زائدة وهم في غنىً عنها، وعدّته الجمعية الأميركية الغذاء المناسب تماماً لمرضى السكري بسبب فقر النظام الغذائي للغربيين بالمغذيات التي تكثر في حبوب الحمص.

أظهرت الدراسات التي أجرتها الجمعية الأميريكية كذلك أنّ الحمص من أقل الحبوب التي ترفع مؤشر زيادة السكر في الدم، فقط احتل المرتبة العاشرة من بين الحبوب وسبقتها حبوب الفاصولياء السوداء، وفول الصويا، والعدس، على شرط أن تتناول الحمص اليابس وليس الحمص المعلب لأنّهم يضيفون محلولاً ملحياً للحفاظ عليها وبالتالي يرتفع مؤشر السكري إلى الثمانية والثلاثين.

كما وللحمص قدرة وتأثيرٌ جيد في عملية امتصاص السكر في الدم لكونه غنياً بالألياف، ومن المعروف أنّ الألياف من أقل المغذيات التي تسبب ارتفاع مؤشر السكر في الدم مقارنةً بالكربوهيدرات التي تعد من أكثر المغذيات التي ترفعه، ولكن ينصح خبراء التغذية والأطباء بأن يقوم مريض السكري بالموازنة بين تناول المواد الغنية بالكربوهيدرات والمواد الغنية بالألياف مثل الحمبص، وذلك أن يتناول المريض ثمانية وعشرون غراماً من الألياف لكل ألفي سعرة حرارية يتناولها في اليوم الواحد، مع العلم أن كوب واحد من الحمص يحتوي على كمية اثنا عشر غراماً ونصف من الألياف التي تتبطء عملية امتصاص السكر في الدم.

من أهم الفوائد التي يمنحها الحمص لمرضى السكري ونظراً لرغبتهم المستمرة في الأكل وشعورهم المستمر بالجوع، فإنّ حبوب الحمص تتحكم بالشهية، وذلك يعود لكون الأطعمة الغنية بالألياف مثل الحمص تستغرق وقتاً أطول في المعدة وتحتاج لوقت أكثر من غيرها من أنواع المغذيات للهضم، الأمر الذي يعطي الجسم وقتاً إضافياً لإبقاء إشارات الشبع في الدماغ، ولأنّ الألياف كذلك تطيل الشعور بالشبع وتقلل الشهية والشعور بالجوع.

طرق تناول الخمص لمرضى السكري

ينصح خبراء التغذية والأطباء بإضافة حبوب الحمص المسلوقة في المنزل إلى الأطباق اليومية لمرضى السكري، حيث يمكن تناولها عن طريق إضافتها إلى أطباق السلطة أو الباستا أو الأرز، كما يمكن إضافتها إلى سلطة الثوم المشوي، مع إضافة قطرات من زيت الزيتون، كما يمكن تناولها مهروسةً مثل الحمص بالطحينية، وإن لم تتوفر حبوب الحمص اليابسة وتوفرت حبوب الحمص المعلبة فينصح بغسلها قبل تناولها لتخفيف نسبة الملوحة فيها.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان