فوائد عرق النعناع

عرق النعناع

عرق النعناع أو النعناع هو واحد من النباتات المعمرة التي تتميز برائحتها العطرة، وهو من الأعشاب التي استخدمت في الطب الشعبي البديل منذ عصور قديمة، وذلك لأنه يعتبر مصدراً غنياً بالأحماض الفينولية، والمنثون، والفلافونيات، بالإضافة إلى ثلاثيات التربين، والزيوت الطيارة؛ ومنها: المنثول، ويمكن الاستفادة من عرق النعناع بعدة طرق، فإما أن يستخدم مجففاً، أو طازجاً، كما يمكن أن يحضر منه مغلي النعناع، وفي هذا المقال سنوضح أهم الفوائد الصحية للنعناع.

فوائد عرق النعناع

مسكن طبيعي للآلام

يمكن الاستفادة من النعناع لتسكين أوجاع الجسم المختلفة، لا سيما تلك التي تصيب المعدة، والعضلات، والصداع، بالإضافة إلى قدرته على تخفيف الاضطرابات والآلام التي تشعر بها المرأة قبل وأثناء الدورة الشهرية.

محاربة الأورام السرطانية

أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية أن النعناع يحتوي على العديد من الإنزيمات التي لها دور في حماية الجسم من الإصابة بأمراض السرطان، والتي لها قدرة على علاج بعض أنواعه عند الإصابة مثل: سرطان البروستات، والجلد، والرئتين.

الحد من الاكتئاب

يتميز النعناع برائحته العطرة الزكية، والتي لها تأثير إيجابي على صحة الجسم النفسية، حيث تساعد على استرخاء خلايا الجسم، وتهدئة العقل، وتقليل الإجهاد، وذلك لأنها تحفز الجسم على إفراز هرمون السروتونين، والذي يطلق عليه هرمون السعادة، لذلك ينصح عند الشعور بالاكتئاب، أو التعب، أو الإرهاق، أو التوتر بشرب كوب من النعناع المغلي.

منع ارتفاع ضغط الدم

يحتوي النعناع على نسبة عالية من الأملاح المعدنية، ومن بينها: البوتاسيوم، المعروف بأهميته في الحفاظ على مستويات معتدلة للسوائل في خلايا الجسم، الأمر الذي يساعد على استرخاء الأوعية الدموية، وبالتالي تقليل ضغط الدم، وتنظيم معدلات نبضات القلب.

علاج الغثيان

يعاني الكثير من الأشخاص من الغثيان عند تعرضهم لموقف معين، مثل: السفر الطويل، أو أخذ العلاج الكيميائي، وللتخلص من هذه المشكلة ينصح باستنشاق بعض أوراق النعناع، فلها قدرة على تخفيف حدة المشكلة، كما أنه يساعد الحوامل على اجتياز فترة الحمل الأولى التي يزداد فيها غثيان الصباح.

تحسين الذاكرة

أثبت علمياً أن شم أوراق النعاع يقوي الدماغ، ويزيد قدرته على القيام بالوظائف المعرفية والإدراكية، كما يزيد من يقظة المرء، ويحسن ذاكرته.

تعزيز وتقوية المناعة

يحتوي النعناع على الكثير من العناصر والمواد الغذائية التي يحتاجها الجسم حتى يبقى صحياً، ومن أهمها: الكالسيوم، والفسفور، وفيتامينات (ج، د، هـ)، بالإضافة إلى نسبة قليلة من مجموعة فيتامينات ب المركب، مما يزيد من كفاءة جهاز الجسم المناعي، وتقليل فرص الإصابة بالالتهابات والأمراض.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان