كيفية تعامل المعلمة مع أطفال الروضة

  • القسم : أمومة وطفولة
  • تاريخ النشر : 17 مايو، 2019
  • عدد المشاهدات: 0
  • الكاتب : admin

كيفية التعامل مع الأطفال في الروضة

تُعد مرحلة رياض الأطفال أو الروضة من أهم المراحل التي يمر بها الطفل، حيث يحظى الأطفال بهذه المرحلة بعناية واهتمام فائقين، فيما يلي بعض الأساليب التي توضح كيفية إنشاء البيئة الملائمة للأطفال وكيفية التعامل معه في هذه المرحلة:

خلق بيئة تعليمية آمنة

في هذه المرحلة يحتاج الأطفال إلى معلمين يفهمون احتياجتهم بالتحديد ويستخدمون الأساليب الفعالة والمُلهمة، حيث يجب على الصفوف هذه أن تكون فعالة وتوفر بيئة مُلهمة ومريحة للطفل لتعلم الأساسيات التي يحتاجها من مُفردات والمهارات التي سوف يحتاجها في صفوف المدرسة وفي حياته القادمة.[١]

التشجيع المستمر

أكثر ما يحتاجه الأطفال في هذه المرحلة هو التشجيع المستمر لكسر وتخطي جميع المخاوف والحواجز التي تُخيفه وتقف في طريقه، وذلك من خلال ترحيب المُدرسين بهم وتشجيعهم على المشاركة بالأنشطة الصفية التي تُقام.[١]

إتاحة مكان للإلعاب ودمجها في العملية التعليمية

أجريت العديد من الدراسات حول مدى فعالية دمج المادة التعليمية بالألعاب والمجسمات والملصقات، حيث وُجد أن الأطفال الذين تلقوا دروسهم وتم ربطها بالألعاب غالباً ما يتذكرون ما قُدم لهم أكثر من الأطفال الذين قُدمت لهم المادة بطريقة تقليدية، ويجب توفير الوقت والمكان والأدوات اللازمة للطفل لممارسة الألعاب العادية خارج دمجها بالعملية التعليمية وذلك للترفيه عنهم وإسعادهم.[٢]

تطوير المهارات الأساسية

تُعد السنوات الأولى من التعليم هي الأهم وذلك لأنّها ستصبح النهج للطفل في باقي سنوات تعليمه، لذا يجب تطوير وتكوين المهارات الأساسية ومحو الأمية، ويعتبر تطوير اللغة من أهم المهارات التي يجب العمل عليها بالإضافة إلى القراءة والكتابة، ويتم ذلك من خلال قراءة المعلم للأطفال بشكل يومي بصوت مرتفع أو من خلال الأنشطة التي تُساهم صقل اللغة وتطويرها.[٣]

نصائح لترغيب الأطفال بالروضة

يُعاني بعض المُدرسين من مشاكل مع الأطفال بالروضة تتمحور حول خوفهم من الانخراط بالمجتمع الجديد، حيث يمكن تجنب أو علاج هذه المشاكل عن طريق:[٤]

  • اصطحاب الطفل برفقة الأهل إلى الروضة قبل البدء بالدوام الرسمي وممارسة بعض الأنشطة البسيطة برفقته مثل التقاط الصور التذكارية، حيث إنّ ذلك يُخفف من رهبة المكان عليه.
  • محاولة إنشاء علاقة صداقة بين الطفل وزملائه خارج محيط الروضة، كتنسيق موعد للذهاب في رحلة أو اللعب خارج الروضة.
  • التحدث مع الطفل حول هذه المرحلة وماتتضمن، والاستماع إليه حول ما يشعر به وما يُسبب له القلق.

المراجع

  1. ^ أ ب “Teaching Our Youngest”, ed, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  2. page 184, “Instructional Strategies for Kindergarten and the Primary Grades”، nap, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  3. The Room 241 Team (24-10-2012), “Teaching Strategies for Preschool Educators”، cu-portland, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  4. Anne Densmore, Ed.D. (16-8-2013), “12 ways to help a child make the transition to kindergarten”، harvard, Retrieved 17-5-2019. Edited.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان