ما الاسم الآخر لبرج بيزا المائل

برج جرس كاتدرائية مدينة بيزا

يُعدّ برج بيزا المائل في إيطاليا (بالإنجليزية: The pisa tower) أحد أشهر المباني المائلة في العالم، وقد تمّ تصميمه كبرج للجرس التابع للكاتدرائية، بهدف جذب الناس إلى الكاتدرائية الموجودة في ميدان المعجزة في مدينة بيزا الإيطالية، ويتميّز البرج بأنّه جسم حجري أبيض أسطواني محاط بأروقة مفتوحة تحدّها أعمدة، مع وجود جرس في أعلى البناء، وقد تمّ تصميمه على الطراز الرومانيّ بين عامي 1173م و1370م، ويبلغ ارتفاعه حوالي 58.36 متراً، بينما يبلغ قطره حوالي 19.58 متراً، ويبلغ عرض الفتحة المركزية له حوالي 4.5 متراً، وقد تم تصميمه بواسطة المهندسين النمساويين بونانو بيسانو وجوليلمو.[١]

مراحل بناء برج بيزا المائل

بدأ بناء برج بيزا باعتباره المبنى الثالث والأخير لمجمع الكاتدرائية في مدينة بيزا في عام 1173م، وقد تمّ استخدام الرخام الأبيض في بنائه، وبعد أن تمّ الانتهاء من بناء ثلاثة من أصل ثمانية طوابق أصبح البناء غير مستقر؛ وذلك بسبب بنائه على أرض ذات تربة ليّنة، وقد توقف البناء لعدّة قرون بسبب الحرب التي اندلعت بين المدن الإيطالية، ممّا سمح للبرج بالاستقرار ومنع انهياره المبكّر.[٢]

وبعد ذلك سعى المهندس المسؤول عن استئناف البناء جيوفاني دي سيموني إلى معادلة الميلان عن طريق بناء طوابق علوية في الجزء الأقصر من البناء، إلّا أنّ ذلك أدّى إلى تفاقم المشكلة وزيادة ميلان البرج، وقد ثم إيقاف عمليّات إنشاء البرج لأكثر من مرّة، حيث سعى المهندسون لحلّ مشكلة الميلان، وقد تمّ الانتهاء من البناء في القرن الرابع عشر الميلادي.[٢]

تمّ تركيب الأجراس السبع على البرج خلال القرون الأربعة التالية، وقد كان أكبرها يزن 3600 كيلوغراماً، إلّا أنّه بحلول أوائل القرن العشرين تمّ إيقاف الأجراس الأثقل وذلك لأنّها تؤدّي إلى تفاقم مشكلة ميلان البرج، وبعد ذلك قام المهندسون بمحاولة تدعيم أساسات البرج عن طريق حقن الإسمنت بالإضافة إلى استخدام العديد من أنواع المواد المُثبّتة، إلّا أنّ ميلان البرج لم يتوقف، حيث كان البرج يميل بمعدل 1.2 مليمتراً سنوياً، وكان مُعرّضاً لخطر الانهيار، وفي عام 1990م تمّ إيقاف جميع الأجراس وإغلاق البرج، وقد توقف البرج عن الميلان في الوقت الحالي، ويتوقع المهندسون أن يظل مستقراً لمدّة 200 عام على الأقل.[٢]

سقوط برج بيزا

تكثر التساؤلات حول إمكانية سقوط برج بيزا المائل، حيث يتوقع الخبراء بقاء البرج قائماً لمدّة 200 عام قبل أن يسقط، وقد يبقى البرج قائماً تقريباً إلى الأبد في حال استمرار أعمال الترميم فيه، فقد ساهمت أعمال الترميم التي تمّت خلال الفترة بين عامي 1999م و2001م في بقاء البرج مستقراً، وقد تمّ وضع وزن الهيكل على الطرف الشمالي، حيث تمّ استخراج التربة من أسفله ممّا يُبطّئ من سرعة هبوطه.[٣]

المراجع

  1. Jackie Craven (28-3-2017), “Leaning Towers, From Pisa and Beyond”، www.thoughtco.com, Retrieved 31-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Kathleen Sheetz, “Leaning Tower of Pisa”، www.britannica.com, Retrieved 31-5-2019. Edited.
  3. John Misachi (1-5-2018), “Why Does The Leaning Tower Of Pisa Lean?”، www.worldatlas.com, Retrieved 31-5-2019. Edited.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان