مدينة زاكورة المغربية

مدينة زاكورة المغربية

زاكورة هي مدينة مغربية تتبع لإقليم زاكورة، الواقعة في الجزء الجنوبي الشرقي من دولة المغرب، والتي تعتبر واحدة من المدن السياحية في المغرب، إلّا أنها لم ترق بعد إلى المستوى الجيد في القطاع السياحي؛ والسبب في ذلك يعود إلى افتقارها للبنية التحتية، وتشتهر هذه المدينة بشكلٍ رئيسي في صناعة الفخار، وإنتاج التمور التي تتميز بأنها ذات جودة جيدة، إلّا أنّ أشجار النخيل فيها قد تعرضت للإهمال، كما أنّها تعرضت للإصابة بمرض البيوض، الأمر الذي أدى إلى خسارة المدينة للمورد الأساسي لها.

نبذة عن تاريخ مدينة زاكورة

يُعتقد بأنّ هذه المدينة قد استوطنتها شعوب قديمة أطلق عليهم سم الكوشيين، وهم أشخاص منحدرون من كوش أحد أبناء حام ابن نوح عليه السلام، والذين تمركزوا في منطقة وادري درعة، حيث يعتبر هؤلاء أسلاف الحراتين الذين يشكلون حالياً نسبةً مهمةً من سكان واحات الجنوب المغربي ووادي درعة مع وجود بعض الإشارات إلى وجود طائفة كبيرة من اليهود قد سكنت المدينة.

تسمية مدينة زاكورة

ظهرت العديد من الآراء الخاصة بأصل اسم المدينة، حيث يعتقد البعض بأنّ سبب تسميتها يعود إلى بعض جذور الأمازيغية وذلك نسبةً لقرية زاكور التي تبعد عن المدينة ما يقارب السبعين كيلومتراً، ويشار أيضاً إلى وجود منطقة بين جبلين في جنوب زاكورة تُعرف باسم زواكر.

مناخ مدينة زاكورة

يتميز المناخ في هذه المدينة بأنّه مناخ يابس وشبه صحراوي؛ والسبب في ذلك يعود إلى الموقع العرضي للمدينة، والانفتاح المباشر لها على الصحراء وكذلك موقعها الداخلي البعيد عن المؤثرات البحرية، ومن أهم خصائص هذا المناخ أنّه شديد الحرارة في فصل الصيف، شديد البرودة في الشتاء، الأمر الذي يؤثر بشكلٍ نسبي على درجة الحرارة والمتوسط السنوي لتساقط الأمطار، حيث إنّ درجات الحرارة في المدينة تتميز بأنها مرتفعة كما أنّها غير منتظمة في الصيف، حيث تصل في بعض الأحيان إلى ما يقارب من 50 درجة مئوية، أمّا بالنسبة لمتوسط تساقط الأمطار في المدينة فإنه يصل إلى 45 ملليمتراً.

الزراعة في مدينة زاكورة

تتركز الزراعة في منطقة واد درعة ومنبسط تزارين الذي يتميز بغناه بأشجار النخيل، مع وجود العديد من المحاصيل الأخرى، مثل: الحبوب، والمزروعات التسويقية، واللوز، والتفاح، والمشمش.

المواصلات في مدينة زاكورة

تمتلك المدينة محطة خاصة بالطرق والتي تتمثل بالحافلات التي تربط المدينة بالمدن الرئيسية، مثل: الدار البيضاء والرباط، بالإضافة إلى وجود مطار زاكورة الجديد، وقد تمّ إنشاء خط جوي يربط بين زاكورة مع كلٍ من بورزازات والدار البيضاء، حيث ساهم هذا الخط بشكلٍ كبير في رفع عدد المسافرين بمطار زاكورة.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان