مراحل نمو التمر

مراحل نمو ثمار التمر

تمر ثمار التّمر أثناء نموها بالمراحل الآتية:[١]

  • مرحلة الكمري: (بالإنجليزيّة: Kimri stage)، تعدّ المرحلة الأولى من مراحل تطوّر الثّمرة، وتمتد خلال الأسابيع السّبعة عشر الأولى بعد التّلقيح، وتتميّز الثّمرة بهذه المرحلة بأنّها:
    • تكون خضراء اللون، وصلبة.
    • تكون مرة الطّعم، لأنّ نسبة السّكريات فيها قليلة (50%).
    • تكون نسبة الرّطوبة فيها عالية (80%).
  • مرحلة الخلال أو البسر (بالإنجليزيّة: Khalal stage)، تصبح الثّمرة بسرة خلال الأسابيع السّتة التي تلي مرحلة الكمري ومن التّغيرات التي تطرأ عليها خلال هذه المرحلة ما يأتي:
    • يكتمل نموّها.
    • تكتسب اللون الأصفر، أو البرتقالي، أو الأحمر.
    • تكتسب الطّعم الحلو نتيجة زيادة كمية السّكريات فيها خاصة سكر السّكروز.
  • مرحلة الرّطب: (بالإنجليزيّة: Rutab stage)، وهي المرحلة التي تمر بها الثّمرة في الأسابيع الأربعة الأولى التي تلي مرحلة الخلال، ومن التّغيرات التي تطرأ عليها في هذه المرحلة:
    • تصبح لينة، ونصف ناضجة.
    • يتحوّل لونها إلى البني الفاتح.
    • يتحوّل سكر السّكروز فيها إلى سكر مُختزَل (بالإنجليزية: Reducing sugar).
  • مرحلة التّمر (بالإنجليزيّة: Tamar stage)، المرحلة الأخيرة من مراحل نمو الثّمرة، وفيها تنضج الثّمرة تماماََ، وفي التّمور اللينة يكون معظم محتواها من السّكر على شكل سكر مُختزَل، أما التّمور الجافة وشبه الجافة فتحتوي على 50% سكروز، و50% سكر مُختزَل.

أنواع التمور

فيما يأتي بعض أنواع التّمور:[٢]

  • الصّفاوي: تمور لونها بني غامق يميل للأسود، وتتميّز بأنّها غنيّة بالألياف.
  • دقلة النّور: تمور لونها أحمر فاتح، وقشرتها صلبة وشبه ناعمة.
  • البرحي: تمور متوسطة الحجم، حلوة الطّعم، ولينة، ولها قشرة رقيقة.
  • العنبرة: تمور مكتنزة، وجافة، وطرية.
  • الصّقعي: تمور لها قشرة متموجّة، تُزرع بشكلِِ أساسيّ في المملكة العربيّة السّعوديّة.
  • الخضري: تمور لها قشرة مجعّدة، تتميّز بطعمها الحلو.
  • الخلاص: تمور ذهبيّة اللون، وقشرتها متوسطة السّمك.
  • المجدول: من التّمور اللذيذة الغنية بالعصارة، والطّاقة والمغذيات.
  • الزّهدي: تمور لها بذرة كبيرة الحجم، وتُستخدم غالباََ لتصنيع السّكر.

الظّروف الملائمة لزراعة نخيل التمر

فيما يأتي أهم الظّروف الملائمة لنمو نخيل التّمر:[٣]

  • الموقع: تحتاج نخلة التّمر لمكان معرّض لأشعة الشّمس بشكلِِ كامل.
  • التّربة: تتمكّن نخلة التّمر من النّمو في جميع أنواع التّربة حتى الفقيرة منها.
  • الرّي: يستوطن نخيل التّمر المناطق الصّحراويّة لذلك يتمكّن من تحمّل الجفاف، ومع ذلك يُنصح بري نخلة التّمر بانتظام للحصول على أشجار صحيّة وسريعة النموّ.

المراجع

  1. “Date”, hort.purdue.edu, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  2. John Staughton (4-4-2019), “9 Types Of Dates You Didn’t Know About”، www.organicfacts.net, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  3. Michelle Wishhart, “Facts on Date Palm Trees”، www.gardenguides.com, Retrieved 1-6-2019. Edited.

تعليقات المشاهدينرأيك يساعد الاخرين في الحصول على تجربة افضل واختصار الوقت

لا يوجد تعليقات لهذا المقال ..
x
اطلب خدمتك الان